• أهم الأخبار
  • |
  • النشرة اليومية
  • |
  • البيانات والتصريحات
  • |
  • الأخبار الأسبوعية
عاجل
17 جثة في بغداد لأشخاص تم اختطافهم من قبل القوات الحكومية وقد كُتب على بعضها عبارة: ممنوع دخول بغداد تقارير نقلا عن مسؤل أمني حكومي: مستشفيات بغداد تغص بجثث السنّة المقتولين
الجمعة,  2017-08-18
  • أهم الأخبار
  • النشرة اليومية
  • التقارير
  • المقالات
جثث السنّة في بغداد مكتوب عليها: ممنوع دخول بغداد
ضغوط إيرانية لعدم إعادة فتح طريق العراق-الأردن
بجهود ميليشا الحشد؛ إيران تبدأ تنفيذ خطة لوصل طريق بينها وبين سوريا عبر العراق
خلافات الكتل السنيّة تزيد حالة التشظّي الإنتخابي
على وقع أهازيج نظام البعث نوري المالكي يلقي كلمته في النجف
نشرة مركز اعلام الربيع العراقي رقم : ١٣٧٧ للأحداث التي جرت خلال الـ24 ساعة الماضية : الخميس ١٧-٨-٢٠١٧
نشرة مركز اعلام الربيع العراقي رقم : ١٣٧٦ للأحداث التي جرت خلال الـ24 ساعة الماضية : الاربعاء ١٦-٨-٢٠١٧
نشرة مركز اعلام الربيع العراقي رقم : ١٣٧٥ للأحداث التي جرت خلال الـ24 ساعة الماضية : الثلاثاء ١٥-٨-٢٠١٧
نشرة مركز اعلام الربيع العراقي رقم : ١٣٧٤ للأحداث التي جرت خلال الـ24 ساعة الماضية : الاثنين ١٤-٨-٢٠١٧
معركة الموصل تدخل شهرها الثامن
عراقيون يستعينون بشركات أمنية خاصة لحمايتهم
أجور الميليشيات تفوق أجور أساتذة الجامعات
في الموصل حدائق المنازل مقابر أهلها
القتل مصير من لا يغادر الحي العسكري في قضاء طوزخورماتو
إيران تشكل حرسها الثوري في العراق
“38” مقراً عسكرياً ومكتباً للتجنيد يمتلكها حزب العمال الكردستاني، وبغداد تغض الطرف، وتدعم وجوده
مشعوذو وسحرة بغداد ينافسون أطباءها
يحدث في العراق فقط
مسرحية الفاسدين في العراق

قناة اليوتيوب

الصور

البيانات والتصريحات

الحالة الجوية لمدينة بغداد-العراق
قم باضافة بريدك لتصلك نشرتنا الإخبارية
تصويت
ما رأيك بموقعنا الجديد؟
ممتاز
جيد
مقبول
غير جيد

التقارير

معركة الموصل تدخل شهرها الثامن
عراقيون يستعينون بشركات أمنية خاصة لحمايتهم
أجور الميليشيات تفوق أجور أساتذة الجامعات
في الموصل حدائق المنازل مقابر أهلها
القتل مصير من لا يغادر الحي العسكري في قضاء طوزخورماتو
"مغارة" مطار بغداد: خطف وسرقة وعبور مسلحين
حرب الموصل تخضع طريق (العراق - الأردن) لسيطرة تنظيم الدولة
السيطرات الوهمية ودولة الميليشيات
التقارير
X

معركة الموصل تدخل شهرها الثامن

تدخل معركة استعادة مدينة الموصل، عاصمة محافظة نينوى، شمال العراق، شهرها الثامن بواقع 212 يوماً من القتال المتواصل منذ إعلان بغداد في السابع عشر من أكتوبر/ تشرين الأول من العام الماضي بدء حملتها العسكرية بدعم غربي واسع لانتزاع المدينة من قبضة تنظيم "الدولة الإسلامية"  الذي احتل المدينة وضواحيها منتصف عام 2014.

وتقترب الحملة العسكرية العراقية من إعلان اكتمال مهمة تحرير الموصل وضواحيها. ويشارك فيها نحو مائة ألف جندي عراقي. كما أنها مدعومة من مليشيات الحشد الشعبي التي ترافقها قوات من الحرس الثوري الإيراني، مع تواجد لقوات أجنبية، بينها عدد محدود لوحدات مشاة البحرية الأميركية (مارينز) وفرقة كوماندوس فرنسية فضلاً عن كتيبتي مدفعية للتحالف تغطيها في تقدمها طائرات أميركية وبريطانية وفرنسية وكندية.

وتؤكد مصادر عسكرية حكومية أن "أربعة أحياء سكنية فقط في المدينة لا تزال تحت سيطرة التنظيم بشكل كامل وهناك أحياء أخرى تتم فيها الاشتباكات، بينما تسيطر القوات العراقية حاليا على 94 في المائة من المدينة بشكل كامل".

وفي السياق، قال قائد الحملة العسكرية في الموصل، الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله، إن أربعة أحياء تقريباً باتت تفصل عن إعلان تحرير الموصل بالكامل". وأضاف يار الله "نسعى حالياً لإكمال حسم المعارك قبل شهر رمضان، وهناك حالة انهيار في صفوف العدو وسط اندفاع واضح من قواتنا المشتركة".

ولم يتبق من مدينة الموصل ذات الأحياء السكنية الـ398، بساحليها الأيمن والأيسر، سوى أربعة تحت سيطرة "تنظيم الدولة" وهي الزنجيلي والشفاء وباب سنجار والنجار، بينما يدور القتال في كل من المدينة القديمة والاقتصادين وتموز والصحة والرفاعي. ويتوقع بحسب قيادات عسكرية عراقية، أن يحسم القتال فيها خلال يوم أو اثنين على أبعد تقدير.

من جهته، يقول المتحدث باسم قيادة العمليات، العميد يحيى الزبيدي، إن القوات الحكومية تواصل عمليات التقدم وقضم الأراضي الخاضعة لتنظيم "داعش" بغطاء جوي من طيران التحالف والطيران العراقي.

وحول أعداد من تبقى من مقاتلي التنظيم، قال إنهم "أعداد قليلة وتحولوا إلى جيوب متناثرة وهناك مناطق داخل الأحياء الأربعة المتبقية لهم هشة بسبب تناقص عددهم بشكل كبير".

ووفقاً لما تكشفه تقارير قيادة عمليات الجيش العراقي، التي يقودها الجنرال عبد الأمير رشيد يار الله، فقد حققت المعارك 1365 ساعة قتال متواصلة على جميع محاور القتال السبعة بواقع 212 يوماً. واستخدمت القوات في المعارك أكثر من ‪20 ألف صاروخ وقنبلة وقذيفة مدفع وهاون ونحو 15 مليون طلقة من أسلحة متوسطة وخفيفة وثقيلة عدا القصف الجوي للتحالف والطيران العراقي.

وحققت معركة الموصل لجهة طول القتال رقماً قياسياً غير مسبوق، وتخطت توقعات وزارة الدفاع الأميركية "بنتاغون" التي كانت ترجح أن تستغرق المعركة بين أربعة إلى ستة أشهر.

في غضون ذلك، تتحدث قيادات عسكرية حكومية في بغداد، عن مساعي لرئيس الوزراء حيدر العبادي لإلزام مليشيات الحشد بسقف زمني للخروج من مركز مدينة الموصل بعد إعلان تحريرها بشكل كامل من قبضة التنظيم.


المصدر: العربي الجديد

2017-05-16 06:39:47